"الجسد في الثقافة والدين" في عدد خاص من مجلة "ميريت"

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

القاهرة- "الحياة" | منذ في 1 يوليو 2019 - اخر تحديث في 30 يونيو 2019 / 18:56

يدور عدد تموز (يوليو) 2019 من مجلة "ميريت" الإلكترونية، حول محور واحد هو "تجليات الجسد في الأدب والثقافة والدين". الافتتاحية كتبها رئيس التحرير سمير درويش تحت عنوان: "الجسد في الخطاب الديني". أما "الملف الثقافي" فيضم عشر مقالات، هي: "الجسد... خارطة رموز ومهرجان علامات" لبهاء الدين مزيد، "صناعة الجواري" لأماني فؤاد، "الرقص الشرقي في السينما المصرية" لماهر عبد المحسن، "الجسد الأنثوي في العصر المملوكي" لأشرف صالح محمد، "التعرية كمفهوم أيديولوجي" لهاني حجاج، "الجسد في أيام بيكيت" لكريم عرفان، "فلسفة الجسد من الاحتقار إلى الازدهار" لمحمد عبد الحميد سلامة، "الجسد في مسرح الطفل" لأنديرا راضي، "صورة الجسد في تلفزيون الواقع" لآية يحيى، و"الجسد في ذهنية نساء العوام في العصر المملوكي" لإيمان صلاح عطاطة.


في باب "نون النسوة" ملف عن ديوان "في مغطس واحد" للشاعرة شهدان الغرباوي، ويضم مقالين: "إيثاكا تلك الأبدية الخضراء" لعبد الرحمن تَمَّام، و"الإيروتيكا الرمزية وتفكيك التاريخ الذكوري" لعبد الغفار العوضي، مع قصائد للشاعرة تحت عنوان: "أعضاؤنا لا تناسب العالم". أما ملف "إبداع ومبدعون"، فاحتوى سبع "رؤى نقدية" هي: "أحلام فترة النقاهة" لزكى سالم، "مقامات النقد" لمحمد عبد الباسط عيد، "فن المقال: نقد الواقع ومساءلة النوع" لأحمد يحيى علي، "رحلة قراءة ممكنة في سفر البوعزيزي" لفطنة بن ضالي (المغرب)، "شعرية غياب المرجع: تفجير اللغة" لمحمد عليم، "تحولات السرد وانفتاح النص في رواية ما بعد الحداثة" لمحمد صلاح زيد، و"صلاح اللقاني شاعر المشهد البانورامي" لمختار عيسى. كما ضمَّ 20 قصيدة للشعراء: رفعت سلاَّم، كريم عبد السلام، رجب الصاوي، ندى الحاج (لبنان)، شريف الشافعي، إدريس علوش (المغرب)، فيوليت أبو الجلد (لبنان)، خلود الفلاح (ليبيا)، عبد الرحيم الخصار (المغرب)، محمد عبد الستار الدش، إبراهيم محمد إبراهيم، عزة حسين، عز الدين بوركة (من المغرب)، إيهاب خليفة، ديمة محمود، هوشنك أوسي (من سورية) آلاء حسانين، غمكين مراد (سورية)، ميثم عبد الجبار (العراق)، والشريف حسن بوغزيل (ليبيا). كما احتوى على 14 قصة لكل من: محمود عوض عبد العال، نبيل سليمان (سورية)، طلعت رضوان، رجاء البقالي (المغرب)، محمد عطية محمود، عبد القادر لحميني (المغرب)، أسماء حسين، ضياء جبيلي (العراق)، إيناس العباسي (تونس)، محمد حسني عليوة، أنمار رحمة الله (العراق)، أيمن شكري، إنجي الطوخي، وأحمد أبو دياب.

وتضمن باب "ثقافات وفنون" حواراً أجراه رئيس التحرير مع الشاعر والمترجم محمد عيد إبراهيم بعنوان: "هانت الثقافة حتى صارت أسوأ ما في الواقع"، ومقالين في باب "رأي": "تجارة الكلام" لمحمد عبد النبي، و"الحداثة الشعرية من الخضوع إلى المواجهة" لقيس مجيد المولى (العراق). وفي باب "سينما" كتب شريف صالح مقالاً بعنوان: "خالد يوسف... ثالوث السياسة والفن والجنس". وفي العدد ست تدوينات لشربل داغر (لبنان)، أحمد سالم، شوكت المصري، سميحة خريس (الأردن)، لنا عبد الرحمن (لبنان)، وسهير زقوت (فلسطين).

تصدر "ميريت" عن "دار ميريت للنشر" في القاهرة ويرأس مجلس إدارتها الناشر محمد هاشم وتضم هيئة تحريرها الشاعر عادل سميح (نائب رئيس التحرير)، سارة الإسكافي (مدير التحرير)، رنا أشرف (المنفذ الفني)، فيما يضم مجلس التحرير: حمدي أبو جليل، حامد عبد الصمد، محمد داود. وزينت العدد لوحات للفنان السوري صفوان داحول.


هذا المقال ""الجسد في الثقافة والدين" في عدد خاص من مجلة "ميريت"" مقتبس من موقع (الحياة) ,ولا يعبر عن سياسة الموقع أو وجهة نظرة بأي شكل ,وأنما تقع المسئولية الخبر أو صحتة على مصدر الخبر الأصلى وهو الحياة.

0 تعليق