مؤامرة لاحياء البعث في العراق .. بقلم محمد عبدالله

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

السودان اليوم:
كشفت معلومات خبرية عن جهود حثيثة تجري في بعض العواصم الخليحية لاعادة الروح في حزب  البعث العربي الاشتراكي بهدف ارباك الساحةالعراقية وخلق المزيد من الفتن والقلاقل في ارض الرافدين .
التحضيرات تجري علي قدم وساق لعقد مؤتمر بعثي كبير من المتوقع ان تحضره شخصيات قيادية في نظام الطاغية صدام حسين وقد يصل الحضور الي مايقارب ال 250 شخصيةمن قيادات حزب البعث علي مختلف الرتب والمستويات و60 شخصية سياسية عراقية مقيمة في الخارج غالبهم تولوا مناصب في الحكومة العراقية في الفترة من العام 2003 والي سقوط الطاغية واحتلال العراق وفيهم مطلوبون للقضاء  ونحو 40 اخرين تحت عنوان ممثلي
منظمات وناشطين وكتاب مقيمون خارج العراق ، وفي طليعة المشاركين ابنة الطاغية المقبور – رغد – وآخرين من أسرة المجرم صدام .
واشنطون هي من تتولي رعاية المؤتمر وبدعم من جهات أوروبية  بينما تتطلع كل من السعودية والامارات  لاستضافته وسيقرر الراعي وبمشاورة المشاركين مكان انعقاد اللقاء وان كانت الرياض هي الخيار الارجح عند العراقيين لكن القرار النهائي عند الامريكي ، ومع ان الخارطة العامة للمؤتمر قد اتضحت وعرف غالب المشاركين بالامر الا ان التوقيت لم يحدد بعد ،
وتحت عنوان المصالحة الوطنية سيجري اتعقاد المؤتمر  في خطوة فهم منها المراقبون ان المقصود بها التمهيد لرفع
الحظر عن مشاركة المتورطين مع صدام حسين والمشاركين في نظامه من غير الحزبيين من المشاركة في العملية السياسية العراقية وبدات ملامح ذلك بدعوات داخلية الي حث البرلمان علي إلغاء قانون المساءلة والعدالة، ورفع حظر البعث بالتعديلات الدستورية القادمة.
ومن المعروف ان البعثيين سبق ان عقدوا موتمرات مصغرة في أمريكا، وألمانيا، وآخرها مطلع أكتوبر الجاري في اليونان لكن
هذا هو  المؤتمر الاوسع على الإطلاق ويحمل أجندة خطيرة سيتم تمريرها باستغلال الظروف الحرجة التي يمر بها العراق.
انها صورة من صور التٱمر علي العراق والاصرار الامريكي الخليجي علي اعاقة مسيرة الاستقرار والعمل علي توتير الاجواء وزراعة الفتن والاستمرار في التدخل بالشان الداخلي العراقي.
ويجب علي العراقيين الالتفات لما يحاك ضدهم وان يعملوا علي تمتين عري التواصل بينهم وحل مشاكلهم بالحوار الهادئ البناء وسد الثغرات التي ينفذ من خلالها العدو والا فلن ينجو العراق من مؤامرات الاعداء .

هذا المقال "مؤامرة لاحياء البعث في العراق .. بقلم محمد عبدالله" مقتبس من موقع (السودان اليوم) ,ولا يعبر عن سياسة الموقع أو وجهة نظرة بأي شكل ,وأنما تقع المسئولية الخبر أو صحتة على مصدر الخبر الأصلى وهو السودان اليوم.

أخبار ذات صلة

0 تعليق