بعد محاولته التعدي عليها جنسيًا.. بائع يعترف لصديقه بقتل طفلته منذ سبع سنوات

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

بعد مرور 7 سنوات على دفنها، فوجئ عامل بصديقه يطرق عليه أبواب منزله ليخبره بالسبب الحقيقي وراء مقتل طفلته، وأنه هو من قتلها أثناء محاولته التعدى عليها جنسيًا في المقابر.
 بداية الواقعة التي أوردتها صحيفة (المصري اليوم)، منذ 7 سنوات، حينما عثر والد الطفلة على جثتها في أحد شوارع القرية، بمدينة أطفيح بمحافظة الجيزة بمصر، وتم إبلاغه بأنها "موتوسيكل" صدمها وفر هاربًا، وقام على الفور بدفنها في مقابر القرية.

وبعد مرور كل هذه السنوات، فوجئ والد الطفلة 46 عاما، ببائع خضروات 39 عام، يحضر إلى منزله، ويصدمه بحقيقة ما حدث لطفلته 3 سنوات، ويطلب منه مسامحته على ما حدث. 

وأبلغ البائع والد الطفلة، أنه كان وراء مقتلها، وأنه كان تحت تأثير المخدرات في منطقة المقابر، وشاهد الطفلة تلهو مع أصدقائها، فقام باستدراجها لمنطقة المقابر، وحاول التعدى عليها جنسيًا، إلا أنها توفت على الفور، فتركها وفر هاربًا.

وعلى الفور أبلغ والد الطفلة الشرطة، وتم ضبط المتهم، وبمواجهته اعترف بارتكاب الواقعة. تم اتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة، وتحرر محضر بالواقعة، وأخطرت النيابة للتحقيق.

هذا المقال "بعد محاولته التعدي عليها جنسيًا.. بائع يعترف لصديقه بقتل طفلته منذ سبع سنوات" مقتبس من موقع (دنيا الوطن) ,ولا يعبر عن سياسة الموقع أو وجهة نظرة بأي شكل ,وأنما تقع المسئولية الخبر أو صحتة على مصدر الخبر الأصلى وهو دنيا الوطن.

أخبار ذات صلة

0 تعليق