مشعوذة تثير الرعب في حي باريسي

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

المصدر:
  • باريس - مريم بومديان

التاريخ: 09 يناير 2020

أثارت أعمال شعوذة غريبة حالة من الرعب في حي «بيرسي» الراقي وسط العاصمة الفرنسية باريس، حيث اعتادت مهاجرة من أصول إفريقية تدعى «تونتو.أ» ممارسة أعمال «السحر والشعوذة»، وترويج الحكايات عن قدراتها الخارقة عن طريق أتباع لها في الحي والأحياء المجاورة، ما ضاعف أعداد الزبائن المترددين عليها بشكل أثار سخط السكان في البناية التي تقيم فيها والمنطقة، ليبلغوا الشرطة التي اعتقلتها وقدمتها إلى النيابة العامة التي باشرت التحقيق.

بلاغ

كان مركز شرطة «الدائرة الثانية» بباريس، قد تلقى بلاغاً يوم الخميس، من ممثل اتحاد ملاك مبنى «بلفدير» نطاق الدائرة يفيد قيام سيدة تدعى «تونتو.أ» مهاجرة تنحدر من دول العمق الإفريقي، تمارس أعمال «السحر والشعوذة» متخذة من شقتها الكائنة في العقار مقراً لها، حيث تقوم بإطلاق – حرق - البخور والأعشاب الغريبة الرائحة والخانقة للسكان داخل شقتها، ويتردد عليها عشرات الأشخاص بشكل يومي، كما تصدر من شقتها أصوات «صراخ» وأصوات غريبة أثارت فزع السكان في البناية والمنطقة بالكامل بعد تناقل حكاياتها الأسطورية مع الأشباح.

شعوذة

وقال، ميشال هنري، عضو مكتب الاتصال – الإعلام - بوزارة الداخلية، إنه تمت مراقبة الشقة محل الشكاية، وبالبحث والتحري تبين صدق البلاغ، وأن السيدة «المتهمة» تمارس أعمال السحر والشعوذة منذ 4 أشهر، لكن صيتها ذاع مؤخراً ربما قبل شهرين، وبات يتردد عليها الكثير من الزبائن، وتم مداهمة الشقة بمعرفة قوة الشرطة المختصة، وضبط المتهمة في وضع ممارسة الشعوذة، وبتفتيش الشقة تم ضبط 700 غرام «بخور» وأعشاب مطحونة «مازالت مجهولة المكونات»، وعظام حيوانات ومسحوق عظام ودماء مجففة وتماثيل مختلفة الأحجام مجهولة الهوية والغرض منها، وغيرها من الأدوات التي تستعملها في أعمال السحر والشعوذة، كما تم اعتقال 11 شخصاً كانوا موجودين لحظة المداهمة، منهم أشخاص من أصول افريقية وهم من أعوان المشعوذة، و9 زبائن، جميعهم فرنسيو الجنسية.

وأضاف، أثبتت التحقيقات مع الزبائن أنهم قصدوا المشعوذة بعد أن علموا بأن لها قدرات كبيرة على تسخير الأشباح لخدمة الأشخاص وجعل حظهم في الحياة أفضل، ومنحهم القوة والنشاط والنجاح في العمل، وأنهم سمعوا عن قدراتها من جيران وأعوان لها، كما اعترفت المشعوذة أمام رجال التحقيق أنها تقوم بطقوس تخلق حالة إيجابية للأشخاص وأنكرت ممارسة أعمال الشعوذة، فيما أكد الجيران وشهود العيان في المنطقة أن السيدة المشعوذة وأتباعها تعمدوا إثارة الرعب في المنطقة وإرهاب السكان عن طريق «الأشباح» لإجبارهم على تقبل الوضع وعدم إبلاغ الشرطة عن ممارساتهم غير القانونية

طباعة Email فيسبوك تويتر لينكدين Pin Interest Whats App

هذا المقال "مشعوذة تثير الرعب في حي باريسي" مقتبس من موقع (البيان) ,ولا يعبر عن سياسة الموقع أو وجهة نظرة بأي شكل ,وأنما تقع المسئولية الخبر أو صحتة على مصدر الخبر الأصلى وهو البيان.

أخبار ذات صلة

0 تعليق