بعد الإعلان عن توقيع خطة انسحاب القوات وتعيين محافظ لعدن .. الانتقالي يكشف عن أخطر بند حسمه لصالحه

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

كشف المتحدث بإسم المجلس الانتقالي الجنوبي نزار هيثم، عن أحد الأسباب التي دفعت بالمجلس للتوقيع على مصفوفة الانسحاب واستكمال تنفيذ اتفاق الرياض.

وقال نزار هيثم، في بيان صادر عن المجلس، أنه سوف تتولى قوات الإسناد والدعم والأحزمة الأمنية التابعة للمجلس الإنتقالي الجنوبي، والقوات الأمنية الأخرى "لم يشر لصفتها" عملية حفظ أمن واستقرار المحافظات المحررة وفقا لما نصت عليه بنود اتفاق الرياض.

وتعد هذه الخطوة إشارة إلى طرد القوات الحكومية التابعة للحكومة الشرعية من المكحافظات المحررة، خصوصاً شبوة وحضرموت، التي يحاول المجلس السيطرة عليها.

وكانت الحكومة الشرعية والمجلس الانتقالي الجنوبي، وقعا "اتفاق الرياض" بتاريخ 5 نوفمبر الماضي، وذلك لتخفيف الاحتقان السياسي في عدن والمناطق الجنوبية.

هذا المقال "بعد الإعلان عن توقيع خطة انسحاب القوات وتعيين محافظ لعدن .. الانتقالي يكشف عن أخطر بند حسمه لصالحه" مقتبس من موقع (المشهد اليمني) ,ولا يعبر عن سياسة الموقع أو وجهة نظرة بأي شكل ,وأنما تقع المسئولية الخبر أو صحتة على مصدر الخبر الأصلى وهو المشهد اليمني.

أخبار ذات صلة

0 تعليق