"البيئة": تمويل مشروعات تغير المناخ ضرورى أفريقياً

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

أكدت وزيرة البيئة أن التنسيق والتكامل بين اتفاقيات البيئة الدولية الثلاث الخاصة بتغير المناخ والتصحر والتنوع البيولوجى، أمر حتمى لتحقيق أهداف التنمية المستدامة، وهو ما أكده رئيس الجمهورية فى مبادرته، التى أطلقها على هامش مؤتمر التنوع البيولوجى الرابع عشر بشرم الشيخ فى نوفمبر الماضى.

وأكدت خلال لقائها يانيك جلامريك، المدير التنفيذى لصندوق المناخ الأخضر، لبحث آليات تمويل عدد من المشروعات ذات الأولوية فى مصر والدول الأفريقية، فى ظل رئاسة مصر الحالية للاتحاد الأفريقى، ضرورة الأخذ فى الاعتبار صحة النظام البيئى، وهو ما يغفله كثير من الجهات الممولة.

كما أكدت أهمية مشاركة الشباب كعنصر فاعل فى المشروعات التنموية، وضرورة رفع الوعى البيئى لجميع فئات المجتمع، من خلال التوعية بأهمية الحفاظ على التنوع البيولوجى، والحد من آثار التغيرات المناخية.

يهتم الصندوق بتوفير التمويل اللازم لبرامج ومشروعات التكيّف والتخفيف من آثار التغيّرات المناخية للدول النامية والأقل نمواً، حيث يتم تحديد هذه البرامج والمشروعات طبقاً لاحتياجات الدول المستفيدة، وأكد مدير الصندوق استعداده لدعم مشروع للشباب المصرى، فى إطار تنفيذ الكثير من المشروعات البيئية المبتكرة.

هذا المقال ""البيئة": تمويل مشروعات تغير المناخ ضرورى أفريقياً" مقتبس من موقع (الوطن) ,ولا يعبر عن سياسة الموقع أو وجهة نظرة بأي شكل ,وأنما تقع المسئولية الخبر أو صحتة على مصدر الخبر الأصلى وهو الوطن.

أخبار ذات صلة

0 تعليق