الإمارات: تطبيق «تو توك» الأكثر انتشاراً في الآونة الأخيرة

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

أبرز العناوين

أكد مستخدمون لتطبيق المراسلة المجاني أنهم استطاعوا إجراء المكالمات الصوتية بنقاء عالٍ والمكالمات المرئية بدرجة وضوح عالية من خلال الاتصال بالإنترنت عبر شبكات «واي فاي»

تداول مستخدمون تطبيق المراسلات النصية والمكالمات الصوتية والمرئية «تو توك» (ToTok) على نطاق واسع في الدولة خلال الآونة الأخيرة.

وأكد مستخدمون لتطبيق المراسلة المجاني أنهم استطاعوا إجراء المكالمات الصوتية بنقاء عالٍ والمكالمات المرئية بدرجة وضوح عالية من خلال الاتصال بالإنترنت عبر شبكات «واي فاي»، والجيلين الثالث والرابع لشبكات الهاتف المتحرك (Wi-Fi /‏‏‏‏‏ 4G /‏‏‏‏‏ 3G /‏‏‏‏‏ EDGE)، ويستخدم التطبيق تقنيات الذكاء الاصطناعي (AI) لتحسين جودة الاتصال، من خلال تعزيز وضوح الصوت وتقليل الصدى والمحادثات ثنائية الاتجاه، ما يسهم بمنح المستخدم تجربة فائقة لمكالمات الصوت والفيديو.

ويستخدم «ToTok» الاتصال بالإنترنت للاتصال، ويتم تنزيل التطبيق مجاناً من متجر التطبيقات، ولا يتم الدفع مقابل أي كم من الرسائل أو المكالمات، كما أنه خالٍ من الإعلانات، ولا يحتوي على عرض أي نوع من المشتريات.

ويعمل تطبيق المحادثة «تو توك ماسنجر» عبر تقنية الاتصال الصوتي للإنترنت «VOIP»، وهو تطبيق مكالمات صوتية ومرئية ورسائل مجاني، ما يتيح لمستخدميه التواصل مع عائلاتهم وأصدقائهم في جميع أنحاء العالم.

ويدعم التطبيق تحميل الملفات متعددة الوسائط، بما في ذلك الملفات النصية وملفات الصوت والفيديو والتنسيقات الأخرى، بما في ذلك الرموز التعبيرية والصور والرسائل الصوتية وملفات «GIF» والمواقع وبطاقات الأسماء.

ويمكن للمستخدم إنشاء مجموعات تضم ما يصل إلى 10000 عضو، كما يدعم المحادثة الجماعية ومكالمات الفيديو الجماعية لما يصل إلى 20 مشاركاً، ويتيح التطبيق لمستخدميه مرشحات مدمجة لتحسين الصورة «فلترز»، في الوقت الحقيقي أثناء مكالمات الفيديو.

ويتيح التطبيق خاصيتي معرفة قراءة الطرف الثاني للرسائل، وآخر وقت تم فيه مطالعة التطبيق، أو تعطيلهما حسب رغبة المستخدم، كما يتيح التطبيق خاصية حظر جهات اتصال، فضلاً عن منع الآخرين من إضافة المستخدم إلى أي مجموعات.

 

Copyrights © 2019 Abu Dhabi Media Company, All rights reserved.

هذا المقال "الإمارات: تطبيق «تو توك» الأكثر انتشاراً في الآونة الأخيرة" مقتبس من موقع (البوابة) ,ولا يعبر عن سياسة الموقع أو وجهة نظرة بأي شكل ,وأنما تقع المسئولية الخبر أو صحتة على مصدر الخبر الأصلى وهو البوابة.

أخبار ذات صلة

0 تعليق