ماذا أفعل عند ارتكاب ذنب ؟.. الإفتاء تجيب

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

قال الشيخ أحمد ممدوح مدير إدارة الأبحاث الشرعية، وأمين الفتوى بدار الإفتاء، إن التوبة من الذنب واجبة شرعًا على الفور، ولا يجوز تأخيرها.

وحدد الشيخ أحمد ممدوح خلال إجابته عن سؤال «ماذا أفعل عند ارتكابي لذنب ما؟» الشروط الواجبة للتوبة وهي: الإقلاع عن المعصية حالًا، والندم على فعلها في الماضي، والعزم عزمًا جازمًا أن لا يعود إلى مثلها أبدًا، ورد المظالم إلى أهلها أو تحصيل البراءة منهم، والابتعاد عن أسباب المعصية.

وأشار الشيخ أحمد ممدوح إلى أن من علامات قبول التوبة، أن يكون العبد بعد التوبة خيرًا مما كان قبلها: وكل إنسان يستشعر ذلك من نفسه، فمن كان بعد التوبة مقبلًا على الله، عالي الهمة قوي العزيمة دلّ ذلك على صدق توبته وصحتها وقبولها، مضيفًا وأن يوقفه الله تعالى إلى عمل صالح بعد التوبة، منوهًا بأن التوبة تحدث للعبد انكسارًا في قلبه وذلًا وتواضعًا بين يدي ربه.

هذا المقال "ماذا أفعل عند ارتكاب ذنب ؟.. الإفتاء تجيب" مقتبس من موقع (صدى البلد) ,ولا يعبر عن سياسة الموقع أو وجهة نظرة بأي شكل ,وأنما تقع المسئولية الخبر أو صحتة على مصدر الخبر الأصلى وهو صدى البلد.

أخبار ذات صلة

0 تعليق