مصر تشارك إفريقيا مناقشة قضايا النوع الاجتماعي في قطاع البناء

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

شاركت النقابة العامة للبناء والأخشاب في فعاليات ورشة عمل (النوع الاجتماعي في البناء والتشييد) والتي عُقدت في الأسبوع الماضي بالعاصمة الرواندية كيجالي، والتي تم تنظيمها بالتعاون بين اتحاد نقابات هولندا والاتحاد الدولي للبناء والأخشاب في شرق إفريقيا لدعم 7 من النقابات الأعضاء في الاتحاد الدولي لعمال البناء والأخشاب في خمس دول هي، كينيا، أوغندا، تنزانيا، رواندا، وإثيوبيا.

وقال عبد المنعم الجمل نائب رئيس الاتحاد العام لنقابات عمال مصر ورئيس الاتحاد الدولي للبناء والأخشاب في أفريقيا والشرق الأوسط، إن صناعة البناء والتشييد مثل بقية الصناعات العالمية، تواجه تحديات لإدماج النوع الاجتماعي في القطاع، وبشكل أكثر تحديدًا، زيادة مشاركة المرأة واستبقائها في النقابات العمالية والعمل على المزيد من استجابة النقابات الأعضاء للاستثمار الضخم في البناء والبنية التحتية في جميع بلدان شرق إفريقيا، وزيادة العمل على استراتيجيات لتعبئة العمال وتوظيفهم، ورصد الامتثال لقوانين العمل لضمان حقوق العمال، الاحترام، والمشاركة في الحوار الاجتماعي للدعوة إلى التغيير الإيجابي وتعزيز قدرات العمال والنقابات العمالية من أجل التفاوض بشكل أفضل مع أرباب العمل.

كما أكد الجمل على أنه يضع قضايا النوع الاجتماعي في قطاع التشييد والبناء في موقع متقدم جدًا في قائمة أولويات عمل الاتحاد لما تمثله من أهمية كبيرة، معربًا في الوقت ذاته عن تقديره واحترامه للدور الهام الذي تقوم به المرأة في عملية البناء والتشييد في بلادها على كل المستويات والأصعدة.

ومن جانبها، قالت شيرين الغرابلي "منسق النشاط الدولي للمرأة" بالنقابة العامة للبناء والأخشاب، إنه آن الآوان لمزيد من التنسيق والتعاون الدولي لتطوير فهم النوع الاجتماعي في قطاع التشييد والبناء، ومساعدة النقابات على زيادة التواصل مع النساء، واكتساب المعرفة حول كيفية معالجة قضايا النوع الاجتماعي، وتطوير لغة الخطاب لتشمل الجميع والانطلاق من قاعدة بناء مشتركة تحترم مخاوف الجميع وتصيغ خارطة تعايش إنسانية جديدة تعير لاحترام الحق في الاختلاف كل اهتمام.

يذكر أن فعاليات الورشة استهدفت من خلال النقاشات والمشاركات وتبادل خبرات المشاركين والمشاركات تعزيز فهم قضايا النوع الاجتماعي كقيمة مضافة لعملية البناء والتشييد وتقديم أفضل الممارسات في التعامل مع النوع الاجتماعي في قطاع البناء والتشييد من مختلف البلدان (العالمية والإقليمية والوطنية)، ووضع استراتيجيات لتعزيز مشاركة المرأة بالنقابات العمالية في قطاع البناء والتشييد.

هذا المقال "مصر تشارك إفريقيا مناقشة قضايا النوع الاجتماعي في قطاع البناء" مقتبس من موقع (الدستور) ,ولا يعبر عن سياسة الموقع أو وجهة نظرة بأي شكل ,وأنما تقع المسئولية الخبر أو صحتة على مصدر الخبر الأصلى وهو الدستور.

أخبار ذات صلة

0 تعليق