«موزعي الأسمدة» تطالب بدعم نقدي بدلًا من العيني

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

قال الدكتور عمر الدجوي نائب رئيس الجمعية المصرية لتجار وموزعي الأسمدة، إن السعر العالمي للأسمدة انخفض والسعر المحلي مرتفع حيث أن مصانع الأسمدة تحصل على الغاز مدعم ويحصل المزارع على السماد حيث أن سعر الطن المحلي أعلى من السعر العالمي ٧٥٠ و١٠٠٠ جنيه، مشيرًا إلى أن الحل في إلغاء الدعم العيني على الأسمدة وصرفه نقدي من خلال دعم المحاصيل الاستراتيجية

وقال "الدجوي" في تصريحات لـ"الدستور"، إن الدعم النقدي للاسمدة سيوفر للدولة ٣ مليارات جنيه فرق الدعم مشيرًا إلى أن الأسمدة المدعمة تباع في السوق السوداء بمعرفة المسئولين عن الجمعيات الزراعية والضحية المزارع الصغير، وقد نشأت في الفترة الأخيرة مجموعة من التجار غير الشرعيين غير الأعضاء في جمعية الأسمدة وليس لديهم مخازن ولا يدفعون ضرائب، ويتاجرون فيها عن طريق السوق السوداء عن طريق تسربها من خلال التعاونيات الزراعية.

هذا المقال "«موزعي الأسمدة» تطالب بدعم نقدي بدلًا من العيني" مقتبس من موقع (الدستور) ,ولا يعبر عن سياسة الموقع أو وجهة نظرة بأي شكل ,وأنما تقع المسئولية الخبر أو صحتة على مصدر الخبر الأصلى وهو الدستور.

أخبار ذات صلة

0 تعليق