تباين بورصات الخليج.. مؤشر الأسهم السعودية يخترق أعلى مستوى منذ يوليو 2015

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

تباينت بورصات الخليج بختام تعاملات جلسة اليوم الثلاثاء، منتصف جلسات الأسبوع، إذا ارتفعت بورصة السعودية للجلسة الثانية على التوالى؛ وسط مكاسب شبه جماعية لقطاعاته، ليتمكن من اختراق مستوى 9300 نقطة لأول مرة منذ يوليو 2015، بالتزامن مع بدء المرحلة الثانية للترقية بمؤشر "فوتسى راسيل" للأسواق الناشئة.

 

 

كما ارتفع المؤشر العام لسوق دبى المالى، بعد بدء إعلان شركات جديدة عن نتائجها الفصلية، وإيضاح جديد بشأن أزمة الخسائر المتراكمة التي سجلتها دريك آند سكل وأعلنت عنها مؤخراً.

 

 

فيما تراجعت بورصة البحرين للجلسة الثالثة على التوالى، بضغوط هبوط قطاعى البنوك والاستثمار، وتباينت بورصة الكويت.


بورصة السعوديةارتفع المؤشر العام لسوق الأسهم السعودية "تاسى"، بختام تعاملات جلسة اليوم الثلاثاء، منتصف جلسات الأسبوع، بنسبة 0.30% رابحا عدد 27.70 نقطة ليغلق عند مستوى 9304.20 نقطة.

 

وبلغ حجم التداول فى بورصة السعودية، بختام التعاملات 2016 مليون سهم، بقيمة 7 مليارات ريال، وارتفعت أسهم 86 شركة، فيما تراجعت 77 شركة.

 

وارتفع 15 قطاع بسوق السعودية على رأسها قطاع التطبيقات وخدمات التقنية بنسبة 2.92%، تلاه قطاع تجزئة الأغذية بنسبة 1.80%، أعقبه قطاع الإعلام والترفيه بنسبة 1.68%، ثم قطاع الاتصالات الكمالية بنسبة 1.31%، ثم قطاع النقل بنسبة 1.10%، ثم قطاع الرعاية الصحية بنسبة 0.96%.


بورصة دبىارتفع المؤشر العام لسوق دبى المالى، بختام تعاملات جلسة اليوم الثلاثاء، منتصف جلسات الأسبوع، بنسبة 0.25% رابحا عدد 6.96 نقطة ليغلق عند مستوى 2767.10 نقطة.

 

 

وبلغت أحجام التداول بختام تعاملات اليوم 124.3 مليون سهم محققة ما قيمته 259.8 مليون درهم من خلال تنفيذ 2701 صفقة لـ33 سهما، وارتفع 14 سهما، فيما انخفض 14 سهما، واستقرت 5 أسهم.

 

وارتفعت 5 قطاعات على رأسها قطاعى العقارات والخدمات بنسبة 1.08%، أعقبه قطاع النقل بنسبة 0.70%، ثم قطاع السلع بنسبة 0.36%، ثم قطاع التأمين بنسبة 0.24%، فيما تراجع قطاع الاستثمار بنسبة 0.68%، ثم قطاع البنوك بنسبة 0.21%، ثم قطاع الاتصالات بنسبة 0.20%.

 

وتصدر قائمة الأسهم المرتفعة سهم مجموعة الصناعات الوطنية القابضة بنسبة 13.64%، ثم سهم شركة إعمار العقارية بنسبة 2.13%، فيما تصدر قائمة الأسهم المتراجعة شركة دبى الوطنية للتأمين وإعادة التأمين بنسبة 9.64%، ثم مجموعة السلام القابضة بنسبة 4.76%.


بورصة الكويتتباينت مؤشرات بورصة الكويت، بختام تعاملات جلسة اليوم الثلاثاء، منتصف جلسات الأسبوع، إذ تراجع مؤشرا السوق العام والرئيسى، فيما ارتفع مؤشر السوق الأول.

 

 

وتراجع مؤشر السوق العام بنسبة 0.22% خاسراً عدد 12.36 نقطة ليغلق عند مستوى 5630 نقطة، وصعد مؤشر السوق الأول بنسبة 0.08% رابحاً عدد 5.06 نقطة ليغلق عند مستوى 6047.33 نقطة، وانخفض مؤشر السوق الرئيسى بنسبة 1.01% خاسراً عدد 49.05 نقطة ليغلق عند مستوى 4828.82 نقطة.

 

وجرى التداول بختام التعاملات على 84.5 مليون سهم بقيمة 19.1 مليون دينار كويتى عبر 4038 صفقة.

 

 

وهبطت 7 قطاعات ببورصة الكويت، على رأسها قطاع الاتصالات بنسبة 1.93%، أعقبه قطاع الصناعة بنسبة 1.33%، ثم قطاع التكنولوجيا بنسبة 0.99%، فقطاع التأمين بنسبة 0.72%، ثم قطاع النفط والغاز بنسبة 0.67%، ثم قطاع العقار بنسبة 0.54%، ثم قطاع الخدمات المالية بنسبة 0.02%، فيما ارتفع قطاع السلع الاستهلاكية بنسبة 1.36%، ثم قطاع المواد الأساسية بنسبة 0.12%.

 

 

وجاء سهم "العيد" على رأس القائمة الخضراء المُدرجة بالبورصة بنمو نسبته 20.82%، تليه إنوفست بنسبة 12.22%، ثم مواشى بنسبة 11.11%، فيما تصدر سهم "يوباك" القائمة الحمراء بانخفاض قدره 10.64% ثم شارقة بنسبة 10%، ثم ورقية بنسبة 8.16%.


بورصة البحرينتراجع المؤشر العام لسوق البحرين المالى، بختام تعاملات جلسة اليوم، الثلاثاء، منتصف جلسات الأسبوع، بنسبة 0.17% خاسرا عدد 2.50 نقطة ليغلق عند مستوى 1433.92 نقطة، بضغوط هبوط قطاعى البنوك التجارية والاستثمار.

 

وجرت تداولات على بورصة البحرين بختام التعاملات بحجم 3.5 مليون سهم، بقيمة قدرها 877 ألف دينار  بحرينى.

 

وقاد التراجع ببورصة البحرين، قطاع البنوك التجارية بنسبة 8.57% بضغوط هبوط سهم البنك الأهلي المتحد بنسبة 0.6%، كما تراجع قطاع الاستثمار بنسبة 1.72% بضغوط هبوط سهم مجموعة جى اف اتش المالية بنسبة 1.85%، فيما ارتفع قطاع الفنادق والسياحة بنسبة 40.36% مدفوعة بصعود سهم مجموعة فنادق الخليج بنسبة 2.50%.

 

 

 

هذا المقال "تباين بورصات الخليج.. مؤشر الأسهم السعودية يخترق أعلى مستوى منذ يوليو 2015" مقتبس من موقع (اليوم السابع) ,ولا يعبر عن سياسة الموقع أو وجهة نظرة بأي شكل ,وأنما تقع المسئولية الخبر أو صحتة على مصدر الخبر الأصلى وهو اليوم السابع.

أخبار ذات صلة

0 تعليق