"مغامرة في السماء".. الأقصر الثانية عالميا في سياحة البالون

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

01:00 م الإثنين 16 سبتمبر 2019

د ب أ:

تسعى الشركات العاملة فى قطاع سياحة البالون الطائر فوق معابد الفراعنة، بمدينة الأقصر التاريخية فى صعيد مصر، إلى زيادة رحلاتها وجذب مزيد من السياح من عشاق المغامرة فى العالم، عبر فتح نقاط جديدة لإطلاق البالون فى غرب المدينة التى تضم بين جنباتها مئات المقابر وعشرات المعابد الفرعونية.

وتعد مصر، بحسب اتحاد شركات البالون في الأقصر، من الدول الرائدة في مجال البالون الطائر، حيث إنها تحتل المركز الثانى عالميا بعد الولايات المتحدة الأمريكية، وذلك لما تتمتع به من طقس مستقر، ومناظر طبيعية مبهرة، مثل المعابد الفرعونية.

وقال الطيار أحمد عبود، ممثل الاتحاد المصرى لشركات البالون الطائر، فى تصريحات لوكالة الأنباء الألمانية "د. ب. أ" اليوم الأحد، إن مدينة الأقصر تشهد تسيير قرابة 11 ألف رحلة بالون سنويا تقل على متنها قرابة 216 ألف سائح طوال أيام العام.

وأضاف أن هناك مساعٍ تُبذل لربط سياحة البالون بسياحة السفارى، وإقامة مطاري إقلاع جديدين يضافان إلى مطار الإقلاع الحالى قرب معابد ملوك الفراعنة فى غرب مدينة الأقصر.

وأشار عبود إلى أن مدينة الأقصر تحتل المرتبة الثالثة عالميا، فى معدل رحلات البالون وعدد السياح الذين يستقلون البالون فى رحلة يومية فوق معابد الفراعنة ونهر النيل الخالد والزراعات وأشجار النخيل والطبيعة الخلابة التى تتمتع بها مدينة الأقصر، التي تعد الأقل عالميا في معدلات حوادث البالون الطائر فى العالم.

وكشف عبود عن أن مدينة الأقصر تتفرد بين كل المقاصد السياحية المصرية بوجود رحلات البالون الطائر فى سمائها، وأنه بات بمقدور شركات البالون أن تقوم بمزيد من الرحلات اليومية، بعد السماح بطيران البالون فى أوقات مختلفة من النهار، وذلك بعد أن كانت رحلاته قاصرة على ساعات الصباح الأولى فقط.

وأكد عبود أن تركيا نقلت تجربة سياحة البالون الطائر من مصر بعد نجاحها بشكل مبهر فى مدينة الأقصر فى عام 2006، وأن مصر بدأت رحلتها فى تطوير البالون قبيل قرابة ربع قرن بتدريب 30 طيارا، وأن قائدى البالون الطائر من المصريين باتوا يتمتعون بخبرات واسعة فى هذا المجال، بشهادة خبراء العالم الذين شاركوا فى مهرجان دولى للبالون استضافته مدينة الأقصر فى نهاية العام 2016.

واكتسبت رحلات البالون (المنطاد) فوق معابد الفراعنة، فى غرب الأقصر، شهرة واسعة، ولذلك تم إقامة مهرجان دولى للبالون بمشاركة 41 طيارا من تسع دول أوروبية.

وكانت أول رحلة للبالون الطائر، فوق سماء مدينة الأقصر، قد أقلعت في عام 1988، وقادها طيارون بريطانيون، كانوا يعملون لصالح شركة، فيرجن البريطانية، التي قامت بتأسيس أول شركة بالون في مصر، وكانت الشركة تحمل اسم "شركة بالونزا أوفر ايجبت".

وفي عام 1994 بدأ تأسيس أولى شركات بالون بتمويل وخبرات مصرية حيث بلغ عدد الشركات العاملة بسياحة البالون الطائر في مدينة الأقصر ثماني شركات، يعمل بها مئات المصريين.

هذا المقال ""مغامرة في السماء".. الأقصر الثانية عالميا في سياحة البالون" مقتبس من موقع (مصراوى) ,ولا يعبر عن سياسة الموقع أو وجهة نظرة بأي شكل ,وأنما تقع المسئولية الخبر أو صحتة على مصدر الخبر الأصلى وهو مصراوى.

أخبار ذات صلة

0 تعليق