التدخل السريع بالدقهلية يعيد لم شمل أسرة بعد شهور من غياب الأم وإقامتها بالشارع

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

صرح محمد يوسف رئيس فريق التدخل السريع بوزارة التضامن الاجتماعى أن الفريق المحلى بالدقهلية نجح فى إعادة لم شمل أسرة مكونة من أم وأب وخمسة أبناء بعد تغيب الأم عن أسرتها لعدة شهور وطفلتها الصغيرة، حيث أقامت الأم التى تعاني من اضطراب نفسى تحتضن أصغر أطفالها بالشارع تعيش على مساعدة وعطف المواطنين متنقلة بين المحافظات.

 

وأضاف يوسف أن الفريق تحرك فى استجابة سريعة لبلاغ بوجود سيدة تبلغ من العمر ٣٠ عام ومعها طفلة صغيرة تعيش أسفل كوبري ميت غمر زفتي أمام الاستاد فى الحر الشديد وعلي الفور توجه أعضاء فريق التدخل السريع المحلي بالدقهلية للام ومن خلال البحث تبين ان السيدة من القاهرة ومتزوجه ولديها اربعة أبناء غير الابنة الصغري الموجودة معها وعلى الفور تم اتخاذ اللازم و التواصل لمساعدة الام بناءا علي المعلومات التى ذكرتها لأعضاء الفريق وتم التوصل للزوج واهل السيدة الذين أقروا بأنهم كانوا فى حالة بحث دائم عن الأم منذ اختفائها وتم تسليمهم للأسرة مع التعهد بالرعاية.

 

 

ويأتى فريق التدخل السريع أحد آليات وزارة التضامن الاجتماعي لدعم التدخلات العاجلة بمؤسسات الرعاية الاجتماعية حيث تم تدشين الفريق عام 2014 لإجراء التدخلات السريعة والعاجلة إزاء ما يتم تلقيه من بلاغات عن تجاوزات ضد نزلاء مؤسسات الرعاية من الأطفال والمسنين وقد نجح الفريق في اتخاذ إجراءات فورية بالتنسيق مع مجالس إدارات الجمعيات الأهلية التي تشرف علي إدارة دور الرعاية  بهدف الارتقاء بمستوى الرعاية المقدمة للنزلاء، كما ساهم في توفيق أوضاع بعض الدور لتتمكن من استقبال الحالات الواردة وتحتاج لتدخلات عاجلة  بالإضافة لتعامل الفريق مع حالات المشردين ونقلهم وايداعهم دور الرعاية الإجتماعية.

 

ويتلقى الفريق البلاغات الواردة من الخط الساخن للوزارة (16439) و (16528) أو من خلال الشكاوى المباشرة من المواطنين علي تليفون الخاص بالفريق( 01095368111) أو من خلال ما يتم رصده عبر وسائل الاعلام ومواقع التواصل الاجتماعى.

 

 

هذا المقال "التدخل السريع بالدقهلية يعيد لم شمل أسرة بعد شهور من غياب الأم وإقامتها بالشارع" مقتبس من موقع (صوت الامة) ,ولا يعبر عن سياسة الموقع أو وجهة نظرة بأي شكل ,وأنما تقع المسئولية الخبر أو صحتة على مصدر الخبر الأصلى وهو صوت الامة.

أخبار ذات صلة

0 تعليق