Fast & Furious Presents.. أعداء يجتمعون على هدف واحد

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

جزء تاسع يكمل رحلة 17 عاما من النجاحات بسبب الإطار التشويقى الممتع الذى تتناوله الأفلام والذى يتمحور حول عالم سباق السيارات ممزوجا بمشاهد من الأكشن والإثارة

للأسبوع الثانى على التوالى يتصدر فيلم التشويق والإثارة Fast & Furious Presents: Hobbs & Shaw أحدث سلسلة أفلام Fast & Furious شباك التذاكر الأمريكى، بإيرادات اقتربت من 29 مليون دولار حيث ارتفع إجمالى إيراداته إلى 123 مليون دولار. Hobbs & Shaw هو الجزء التاسع من السلسلة والتى لمعت خلال سبعة عشر عاما، استطاعت من خلالها بناء قاعدة جماهيرية كبيرة وتخطت أرقاما قياسية فى شباك التذاكر الأمريكى، وذلك يأتى بسبب الإطار التشويقى الممتع الذى تتناوله الأفلام والذى يتمحور حول عالم سباق السيارات ممزوجا بمشاهد من الأكشن والإثارة بحبكة خيالية تخلو من المنطق.

وتشهد فكرة Hobbs and Shaw تحولا كبيرا فى الأحداث، حيث اتجهت من سباقات الشوارع لحرب شرسة بين عالم القوى الخارقة، ويقوم ببطولة الفيلم دوين جونسون وجيسون ستاثام وإدريس إلبا وإيدى ماريسون وستيفانى فوجت، وهو من تأليف كريس مورجان، وجارى سكوت تومسون وإخراج ديفيد ليتش. تدور فكرة الفيلم الجديد حول أعداء تحولوا

وتشهد فكرة Hobbs and Shaw تحولا كبيرا فى الأحداث، حيث اتجهت من سباقات الشوارع لحرب شرسة بين عالم القوى الخارقة، ويقوم ببطولة الفيلم دوين جونسون وجيسون ستاثام وإدريس إلبا وإيدى ماريسون وستيفانى فوجت، وهو من تأليف كريس مورجان، وجارى سكوت تومسون وإخراج ديفيد ليتش.

تدور فكرة الفيلم الجديد حول أعداء تحولوا إلى أصدقاء، فعميل الأمن الدبلوماسى لوك هوبس "جونسون" وديكارد شاو "ستاثام" يقرران التحالف معا لمواجهة الشرير بريكستون "إلبا" المحسن جينيا والذى ينوى القيام بأعمال تهدد الإنسانية، كما تلعب فانيسا كيربى دور شقيقة شاو المهددة بسبب الفيروس القاتل الذى يحاول بركستون نشره للقضاء على العالم.

ويحاول الثنائى هوبز وشاو اللذان حازا احتراما كبيرا لبعضهما البعض فى نهاية فيلم the fate of the furious 2017 حماية شقيقة شاو "هاتي"، وهى تقوم بدور عميل يحاول منع انتشار فيروس فائق الهندسة البيولوجية من السقوط فى أيدى شركة تكنولوجيا متعددة الجنسيات ترغب فى القضاء على البشرية عن طريق هذا الفيروس، وتحويل البشر إلى كائنات خارقة محسنين جينيا مثل أحد جنودها الخارقين وهو بريكستون لور الذى يحظى بقوة خارقة واشتهر بكلمة "سوبر مان الأسود".

بمرور الوقت أصبحت أفلام The Fast & the Furious ذات طابع كوميدى أضفى توابل خفيفة على الفيلم فأصبح يعشقه الكبار والصغار، وهذا الجزء من السلسلة ممكن أن يتم تصنيفه كفيلم أكشن كوميدى فعليا، فأغلب المشاهد التى تجمع البطلين معا على الشاشة مضحكة، حتى وإن كانت معظم النكات تتمحور حول من يستطيع استعراض عضلاته أكثر.

يركز الفيلم على دور القيم الأسرية، حيث يحاول "شاو" و"هاتى" الأخوان المتخاصمان منذ سنوات بسبب سوء الفهم إصلاح علاقتهما للتعاون مرة أخرى لمحاربة منع انتشار الفيروس الفتاك، وفى هذه الأثناء يضطر "هوبز" للاستعانة هو أيضا بأقاربه الذين هجرهم من سنوات لمحاربة بركستون، فالتركيز على الروابط الأسرية هو إحدى رسائل الفيلم الضمنية والتى جعلته محبوبا لدى الجمهور.

أما بالنسبة لتصوير المعارك ومشاهد الأكشن، فبالرغم من استخدام الانفجارات بشكل كبير، والاعتماد على استعراض العضلات، كانت مناسبة نوعا ما، وأظهرت حجم البطلين بشكل منسجم، حيث يعود إلينا المخرج ليتش بعد فيلمى Atomic Blonde و Deadpool 2 ليثبت براعته فى تصوير المعارك قريبة المدى، وتتفوق جميع مشاهد المعارك باليد، مع الكثير من الانفجارات والأشياء المولدة بالكمبيوتر (CGI) والتى قد تبدو فى بعض الأحيان كعاصفة متداخلة غير مفهومة.

وبرغم الإيجابيات التى أشاد بها النقاد فى فيلم Hobbs & Shaw، فإن مدته الطويلة التى وصلت إلى ساعتين و14 دقيقة كانت أبرز سلبياته، حيث تباطأت القصة تدريجيا فكلما شعرنا أن القصة على وشك الانتهاء، يعود النص لتقديم نصف ساعة أخرى من الحبكة، وما تبع ذلك من الحشو فى المشاهد بقصص لا داعى لها تبعث الملل إلى المشاهد.

بدأت سلسلة أفلام Fast & Furious عام 2001 وحققت نجاحات كبيرة وحافظت على مكانة متميزة وناجحة بين الجمهور، رغم وجود منافسة قوية من سلاسل أفلام عالم "مارفل" التى اتسمت بالذكاء وأفلام عالم "دى سى" التى اتسمت بالغموض، ورسخت عوامل النجاح مكانتها فى قلب الجمهور، وهو ما بدا واضحا فى فيلمها الأخير Hobbs & Shaw الذى تكلف إنتاجه 200 مليون دولار أمريكى.

وحقق الجزء الخامس من السلسلة "Fast Five" نجاحا فاق الأجزاء السابقة له، حيث وصل إلى أبعاد جديدة بعد أن أخذ سباق السيارات إلى مدى غير متوقع، وتمت الاستعانة بممثلين جدد مثل دوين جونسون وجيسون ستاثام، وحصد ما يقرب من 626 مليون دولار، وهو مبلغ يفوق إيرادات الأجزاء الأربعة السابقة، إذ وجد الجمهور فى هذا الجزء كل ما يحلمون به من حماسة وتشويق وإثارة وسباقات أضخم من قبل.

ويرى النقاد أن فيلم Fast & Furious presents: Hobbs & Shaw من أكثر الأفلام الممتعة واللامعة فى هذا الموسم الذى يفتقر هذا النوع من الأفلام، وما على المشاهد إلا أن يحضر فشاره المحبب وأن يترك ضغوطاته على باب السينما ويستمتع بخياله مع مشاهد هذا الفيلم المثيرة الشيقة.

هذا المقال "Fast & Furious Presents.. أعداء يجتمعون على هدف واحد" مقتبس من موقع (التحرير الإخبـاري) ,ولا يعبر عن سياسة الموقع أو وجهة نظرة بأي شكل ,وأنما تقع المسئولية الخبر أو صحتة على مصدر الخبر الأصلى وهو التحرير الإخبـاري.

أخبار ذات صلة

0 تعليق