تصريحات استغلال "أسوار المدارس" تثير السخرية من محافظ الفيوم الجديد: للتعليم وليست للتربح وستتحول إلى وكالة إعلانات

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

المصدر
أهل مصر

حالة من السخرية والغضب انتشرت بين مواطني محافظة الفيوم، عقب تصريح المحافظ باستغلال أسوار المدارس لإنشاء محلات تجارية لتعظيم موارد المحافظة.

اقرأ أيضًا:محافظ الفيوم يبحث مع رؤساء المراكز والمدن اهتمامات رجل الشارع

وقال مجدي أحمد، إن المدارس أنشئت للتعليم وليس للتربح، وهذا مشهد غير حضاري والمستأجر سوف يستغل العين استغلالا سيئا بالإضافة إلي الشوشرة والضوضاء.

وأضاف آدم محمد، فكرة فاشلة وهتسبب مشاكل كثيرة، حيث سيستغل أصحاب المحلات التجارية، أسوار وحوائط المدارس الواقعة على الطرق الرئيسية لتعليق لافتاتهم وإعلاناتهم، مما سيؤدي إلى تشويه صورة المبانى وتحويلها إلى وكالات للإعلانات.

وأشار رفعت النوبي، إلى أنه فكر شبابي خارج الصندوق ولكن لا ينفع بمحافظة مثل الفيوم بسبب سلوكيات الكثير من المواطنين وأصحاب المحلات، وسيتم استغلال الأمر استغلالا سيئا، حيث إننا كثير ما نشتكي من الجمل والعبارات التي تكتب علي أسوار المدارس، وانتشار الأكشاك، والقمامة والنفايات الملقاة على أسوار المدارس، وهذا ينتج عنه سلوك ينعكس بشكل أو بآخر على طلاب المدارس.

وكان محافظ الفيوم، قد أدلى بتصريحات صحفية ركزت على الاهتمام بالتعليم والصحة، وإعطائهما أولوية وأنه على استعداد لتلقي أي أفكار أو مقترحات من شأنها المساهمة في تطوير هذين القطاعين، مؤكدا أن التعليم والصحة أساس بناء الإنسان والأوطان.

وأعلن المحافظ أنه سيدرس استغلال أسوار المدارس الحكومية بالفيوم في الدعاية والإعلان أو إنشاء محلات تجارية، فيها يتناسب تصميمها مع البيئة التعليمية وضرورة أن يكون النشاط التجاري أيضا متلائما مع البيئة التعليمية، وذلك من أجل تعظيم الموارد المالية المخصصة للتعليم من خارج خزينة الدولة نظرا للظروف الاقتصادية.

وأكد: الاعتراف بالمشكلة يعني ضرورة اقتحامها والتعرف على أسبابها لإيجاد حلول سليمة لها لا إخفاء المشاكل، والاعتماد على المسكنات بما يضر ولا يجدي بل يجعل المشاكل تتفاقم وما أخذناه من تكليفات من الرئيس عبدالفتاح السيسي يجعلنا نقتحم كافة المشاكل التي تقابلنا والعمل على إيجاد حلول لها.

وكان الدكتور أحمد عبدالله الأنصاري محافظ الفيوم، قد عقد اجتماعًا مع رؤساء المراكز والمدن بالمحافظة لمناقشة عدد من الملفات الهامة التى تهم المواطن الفيومي، وذلك بحضور الدكتور محمد عماد عبدالقادر نائب المحافظ، واللواء عبدالقادر النوري سكرتير عام المحافظة، واللواء أشرف موافي السكرتير العام المساعد.

وخلال الاجتماع تمت مناقشة عددًا من الملفات الهامة المتعلقة بقطاعات صيانة وتمهيد الطرق والنظافة العامة وتجميل الشوارع والميادين، وتطوير بحيرة قارون، بجانب ملف تقنين أراضي الدولة.

وأصدر محافظ الفيوم، تكليفات مشددة لرؤساء المدن بحصر كافة مساحات أراضي أملاك الدولة المتعدي عليها، وفحص طلبات التقنين المقدمة من المواطنين، مشيرًا إلى أن مهلة تقديم طلبات التقنين سوف تنتهي في 30 يونيه 2020، كما أصدر المحافظ تكليفات لرؤساء المدن، بإعداد بيان تفصيلي يتضمن كافة المعدات الموجودة بكل مركز وأعداد العمالة والأعمال الخاصة بصيانة المعدات وتشغيلها.

هذا المقال "تصريحات استغلال "أسوار المدارس" تثير السخرية من محافظ الفيوم الجديد: للتعليم وليست للتربح وستتحول إلى وكالة إعلانات" مقتبس من موقع (أهل مصر) ,ولا يعبر عن سياسة الموقع أو وجهة نظرة بأي شكل ,وأنما تقع المسئولية الخبر أو صحتة على مصدر الخبر الأصلى وهو أهل مصر.

أخبار ذات صلة

0 تعليق