بماذا حذر الدفاع المدني المواطنين في الجوف؟

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

عبدالعزيز المشيطي (القريات)

حذّر مدني الجوف من مخاطر الألعاب النارية والمفرقعات، التي يلهو بها الشباب والأطفال خلال احتفالهم بعيد الفطر المبارك. وأوضح المتحدث الإعلامي لمديرية الدفاع المدني بمنطقة الجوف النقيب عبدالرحمن بن عبدالعزيز الضويحي، أن استخدام الأطفال أو الشباب لهذه الألعاب النارية المتفجرة له مخاطرة الكبيرة، التي تصل إلى بتر أصابع الأطفال أو تهتك أنسجة العين حال وصول شظايا هذه الألعاب إليها، أو حروق بالجسم وحدوث تشوهات، فضلاً عن إمكانية تسببها في اشتعال كثير من الحرائق في أماكن استخدامها، سواء في الأماكن العامة أو المنازل أو الاستراحات.

وطالب بذات الوقت أولياء الأمور بضرورة مراقبة أطفالهم، وعدم السماح لهم بشراء هذه الألعاب أو العبث بها، أو الانجراف خلف رغباتهم باقتنائها، لاسيما أن أصناف كثيرة منها ذات قوة تفجيرية شديدة، وتفتقر لأبسط مقومات الأمان والسلامة في استخدامها، لتدني مواصفات تصنيعها بما يجعلها عرضة للانفجار تلقائياً، في حال تعرضها لدرجات الحرارة العالية أو الاحتكاك بالأسطح الخشنة أو الضغط عليها، داعياً كافة الجهات المعنية بمراقبة الأسواق والتصدي لمحاولات بيع هذه الألعاب المتفجرة الخطرة.

وأهاب بالآباء والأمهات أن يحرصوا على سلامة أبنائهم، وعدم الاستهانة بمفرقعات العيد التي قد تتسبب في إفساد فرحتهم، وعدم الانصياع لرغبات الأطفال في اقتناءها، ولا سيما قبل وبعد عيد الفطر المبارك حيث يكثر بيع وشراء هذه الألعاب التي تشكل خطرًا حقيقيًّا يهدد سلامة أرواح مستخدميها، خاصةً من فئة الأطفال الذين لا يدركون ولا يعون الأضرار والمخاطر التي قد تسببها تلك الألعاب.

وحث كافة وسائل الإعلام ومواقع التواصل الاجتماعي، بالإسهام مع الدفاع المدني في توصيل الرسائل التوعوية ذات العلاقة بأخطار هذه الألعاب النارية، والتعريف بأضرارها الكبيرة، وما قد تسببه من إصابات وحرائق في حالة التهاون بها. متمنياً للجميع قضاء أوقات سعيدة مليئة بالفرح والسرور.


هذا المقال "بماذا حذر الدفاع المدني المواطنين في الجوف؟" مقتبس من موقع (صحيفة عكاظ) ,ولا يعبر عن سياسة الموقع أو وجهة نظرة بأي شكل ,وأنما تقع المسئولية الخبر أو صحتة على مصدر الخبر الأصلى وهو صحيفة عكاظ.

أخبار ذات صلة

0 تعليق