ذكريات وحكايات من المضمار الأصفر

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

المصدر:
  • دبي - بهاء الدين عطا

التاريخ: 01 نوفمبر 2019

يكمل مضمار جبل علي اليوم عامه 28، ومازلت أذكر ذكرياتها كأنها حدثت بالأمس، إذ مثل ظهور مضمار جبل علي بدعم ورعاية سمو الشيخ أحمد بن راشد آل مكتوم الأب الروحي للمضمار الأصفر، في ساحة سباقات الخيل في الدولة، منعطفاً جديداً حيث كان أول مضمار تبدأ سباقاته بعد الظهر في يوم الجمعة والتي مثلت ملتقى عائلياً لمحبي السباقات بالمضمار العائلي الذين يتوافدون من مختلف إمارات الدولة للإلتقاء سنوياً مع الأصدقاء، وتمتاز سباقاته بالإثارة والمفاجآت، بالإضافة إلى حرص اللجنة المنظمة على تنظيم الاحتفالات بمشاركة عدد من الفرق الفنية والاستعراضية من مصر والسودان ومختلف الدول الأخرى مما شكل مزيجاً من الترفيه والتسلية والمرح للعائلات خاصة الأطفال الذين وفرت لهم إدارة المضمار أماكن لهم لقضاء يوم جميل في جنبات المضمار.

وحقيقة فقد ظل المضمار الأصفر ينبوع الفرح والسعادة للجمهور الذي تقدم له إدارة المضمار آلاف الجوائز والهدايا إلى جانب السحوبات على الجوائز العينية القيمة ولم تنس إدارة المضمار الاحتفال بالأمهات من مختلف دول العالم، وكذلك المناسبات الوطنية.

وشهد المضمار عند انطلاقته مشاركة أبرز الفرسان العالميين ومنافسة أبرز الخيول في الدولة.

وإذا تحدثنا عن مضمار جبل علي، فعلينا أيضا الحديث عن إسطبلات «جبل علي»، إذ حققت خيول الإسطبل الأصفر أبرز الانتصارات بإشراف المدرب السابق للإسطبل دروبا سلفارتنام والذي زار المضمار عقب وصوله مطار دبي الدولي قادماً من إيرلندا في أوائل التسعينات من القرن الماضي، يومها حدثت قصة طريفة مع علي خميس بالجافلة وخليفة بن دسمال اللذان إستقبلا المدرب في المطار، لإيصاله إلى المضمار حيث كان المشوار طويلاً والمنطقة حول المضمار صحراوية لا تدل على وجود مضمار، مما أدخل الشك في قلب المدرب دروبا و ظن بأنه وقع ضحية عملية اختطاف وخاصة أن زوجته كانت تنظر بنظرات الخوف والريبة في الأمر، إلا في نهاية المطاف رأى دوربا المكان بأم عينيه، وتحول الشك إلى قصة مازال الجميع يتذكرها بابتسامة عريضة.

وشهد عهد دروبا العديد من الإنجازات حيث تصدر أحد المواسم مسجلاً أكثر من 65 فوزاً بالموسم.

إن المضمار الأصفر ارتبط بأذهان الجمهور بأرقى المنافسات وقوة الخيول، خاصة أن طبيعة المضمار وارتفاعاته تجعل المنافسة صعبة خاصة عند المرتفع الأخير الذي تحسم المنافسة فيه ويظهر البطل قوته وجدارته.

طباعة Email فيسبوك تويتر لينكدين Pin Interest Whats App

هذا المقال "ذكريات وحكايات من المضمار الأصفر" مقتبس من موقع (البيان) ,ولا يعبر عن سياسة الموقع أو وجهة نظرة بأي شكل ,وأنما تقع المسئولية الخبر أو صحتة على مصدر الخبر الأصلى وهو البيان.

أخبار ذات صلة

0 تعليق