المؤشر العالمي للفتوى: 55% من فتاوى الإخوان تحرّض على العنف

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

أشار مدير المؤشر العالمي للفتوى، الدكتور طارق أبو هشيمة، إلى أن تنظيم "القاعدة" هو أكثر التنظيمات إصداراً للفتوى بنسبة 51%، وأن هزيمة "داعش" في العراق وسوريا أدت إلى تراجع التنظيم في عملية إصدار الفتاوى.

 

وأضاف مدير المؤشر العالمي للفتوي خلال المؤتمر الصحفي الذي تعقده دار الإفتاء للإعلان عن نتائج عمل المؤشر في النصف الأول من عام 2019، اليوم، الأربعاء، أن المؤشر يرصد الفتاوى الصادرة من 33 دولة حول العالم، وأن 55% من فتاوى الإخوان تحرض على العنف وتدعو لمواجهة قوات الجيش والشرطة في الدول.

 

ولفت أبو هشيمة، إلى أن 40% هي نسبة استخدام التنظيمات الإرهابية لتطبيق "تلغرام"، وذلك بسبب اعتماد التطبيق على السرية وإمكانية حذف الرسائل بشكل أسرع، وأن 65 % من فتاوى "داعش" عبر تليجرام حول الجهاد وموجهة الحكام الكفار والهجرة.

 

وأشار أبو هشيمة، إلى أن المؤشر أول من ألقى الضوء على تطبيق "يورو فتوى" التابع لجماعة الإخوان، وتم التنبيه على خطورة التطبيق وظهرت بعض الدول مثل ألمانيا وفرنسا لحظر التطبيق، وبالفعل تم حذف التطبيق من "غوغل بلاي"، موضحاً أن موقع "أسك إمام" الجنوب إفريقي من أكبر المواقع على المستوى الدولي، كما أن موقع "إسلام ويب" تابع لقطر ويحتوي على أفكار تشوه العقلية الإسلامية.

هذا المقال "المؤشر العالمي للفتوى: 55% من فتاوى الإخوان تحرّض على العنف" مقتبس من موقع (بوابة الفجر) ,ولا يعبر عن سياسة الموقع أو وجهة نظرة بأي شكل ,وأنما تقع المسئولية الخبر أو صحتة على مصدر الخبر الأصلى وهو بوابة الفجر.

0 تعليق