تهاجم نتنياهو وترفض تطرف إسرائيل.. غدير مريح أول مرشحة عربية في انتخابات الكنيست الـ 22

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

غدير مريح البالغة من العمر 35 عاما هى أول امرأة عربية درزية تدخل الكنيست الإسرائيلي عن حزب "أزرق أبيض" أو حزب الجنرالات، المنافس الرئيسي لرئيس الوزراء بنيامين نتنياهو وحزبه الليكود اليميني، وهي تعلن دائمًا أنها تهاجم سياسة بنيامين نتنياهو وترفض تطرف إسرائيل.

انتخبت غدير مريح عضوا بالكنيست في أبريل الماضي لكن تم حل البرلمان بسرعة من قبل رئيس الوزراء بعد عدم تمكنه من تشكيل ائتلاف حكومي، وهي تحمل بكالوريوسا في العلوم الاجتماعية والتصوير الطبي من جامعة بار إيلان وماجستير في العلاقات الدولية من جامعة حيفا.

وتنشط في حملتها الانتخابية استعدادا للانتخابات التشريعية الجديدة التي ستجري في 17 سبتمبر مع ممثلي الحزب في القرى والمدن العربية.

وتقول غدير مريح: "حان الوقت لإرسال نتنياهو إلى بيته، والعودة بإسرائيل إلى جادة الصواب"، ففي رأيها أن إسرائيل أصبحت متطرفة.

وأكدت أن القانون الذي أقره البرلمان الإسرائيلي في يوليو 2018 والذي ينص على أن إسرائيل هي "الدولة القومية للشعب اليهودي"، وأن اللغة العبرية ستصبح اللغة الرسمية في إسرائيل، ينزع هذه الصفة عن اللغة العربية ويجعل الدروز وغيرهم من العرب في إسرائيل رسميا مواطنين من الدرجة الثانية.

وأعلنت غدير مريح أن قضيتها الرئيسية في الحملة الانتخابية هي "إعادة المساواة" إلى نحو 140 ألفا من الدروز وسائر العرب في إسرائيل، والذين يقدر عددهم بـ 1.4 مليون نسمة وينحدرون من 160 ألف فلسطيني بقوا على أراضيهم بعد قيام دولة إسرائيل عام 1948 ويشكل هؤلاء 20% من السكان ويعانون من التمييز، خصوصا في مجالي الوظائف والإسكان.

هذا المقال "تهاجم نتنياهو وترفض تطرف إسرائيل.. غدير مريح أول مرشحة عربية في انتخابات الكنيست الـ 22" مقتبس من موقع (صدى البلد) ,ولا يعبر عن سياسة الموقع أو وجهة نظرة بأي شكل ,وأنما تقع المسئولية الخبر أو صحتة على مصدر الخبر الأصلى وهو صدى البلد.

أخبار ذات صلة

0 تعليق